"فرصة الانخراط في مشاريع عالمية النطاق". هذه إحدى الأمور التي تحبها سامانثا في عملها لدى شل. تعمل سامانثا حاليا في مشروع شل Prelude الذي يعتبر وفقا لمجال الطاقة العالمي "عالمي النطاق".

تشغل سامانثا حاليا وظيفة متعاقد خرّيج ومحلل عمليات وتعمل في أعمال مختلفة في مشروع شل Prelude. ينطوي هذا على العمل بشكل وثيق مع فريق عمليات شل والشركاء في المشاريع المشتركة لضمان التسليم الصحيح في الوقت المناسب لشحنات الغاز الطبيعي المسال وغاز البترول المسال والمكثفات من Prelude. تحمل سامانثا شهادة هندسة العمليات من جامعة ويسترن أستراليا.

"أنا مثال ممتاز على التنوع المتوفر في برنامج شل للخريجين".

خريجة شل سامانثا بالمر تكتب على لوحة بيضاء وتناقش موجهتها إليس آن موير

"تتضمن الأمور الرائعة للعمل في شل المرونة. حيث تفهم شل أن الخريجين الجدد حريصون على التعلم كما أنهم استباقيون في إيجاد فرص التعلم المتنوعة.

خذ عملي الحالي مثالا. أنا خريجة تقنية تضطلع الآن بدور تجاري يضمن تنفيذ عمليات Prelude بشكل يتماشى مع الالتزامات القانونية لجميع المشاركين في المشروع المشترك. وخلال هذا الدور تعرفت على مجالات أعمال لم أعلم بوجودها من قبل.

ومن أهم الأمور الملحوظة الود الذي يتمتع به فريق العمل. . كما يوجد مقدار كبير من الدعم والرغبة في الاستثمار في التعلم والتطوير".

ولا تزال سامانثا تشعر بالمفاجأة بشان عالمية نطاق منشأة شل Prelude العائمة للغاز الطبيعي المسال. "إنها فرصة رائعة أن اعمل وسط هذه التكنولوجيا الرائدة. لقد كنت ضمن الفريق الذي سافر إلى كوريا للتشغيل التجريبي لمنشأة Prelude. يصعب علي أن أفهم الحجم الفعلي للمنشأة فالصور بالتأكيد لا تفيها حقها".

ويحصل كل خريجي شل على فرصة اختيار موجّه. وموجهة سامانثا هي إليس آن موير التي تعمل أيضا في مشروع Prelude.

بالنسبة إلى سامانثا، تعتبر علاقتها مع إليس محورية لدورها الجديد في شل. "إليس موجهة محفزة ونموذج يحتذى وصديقة. وهي دائما سعيدة وإيجابية وداعمة وقادرة على تقديم المشورة التي لا تقدر بقيمة.

"إليس وأنا نستمتع بقضاء وقتنا سويا"

خريجة شل سامانثا بالمر تناقش موجهتها إليس آن موير بينما يحتسيان القهوة

"نحن نرى بعضنا البعض كل يوم تقريبا ونعقد اجتماعات كل أسبوع. إليس وأنا نمرح كثيرا ونقضي دائما وقتا رائعا معا. أتعلم الكثير وأنهي لقاءاتنا واجتماعاتنا وأنا نشطة ومتحمسة. كما أن إليس مهتمة للغاية بمسيرتي المهنية وتقدم لي اقتراحات عن سبل التحسين أو المهام التي أستطيع أن تتعلم منها.

"ويعجبني بشكل خاص الطاقة التي تكمل بها إليس عملها. لقد ساعدتني بشكل خاص من خلال تشجيعي نحو المزيد من التفكير حول الترويج الذاتي. ونعمل سويا بشأن كيف يمكنني التقدم بشكل أفضل واكتساب الفرص التي تقدمها شل بانتظام.

"ولكن العمل ليس كل شيء. تدعم إليس تطوري الشخصي بشكل أوسع: مثل بناء العلاقات الشخصية وشبكة اتصالات. لدينا أنا وإليس الكثير من القواسم المشتركة، وخاصة حاسة الفكاهة فنحن نضحك كثيرا".

وبصفتها خريجة شل، تعتقد سامانثا أن جانب التوجيه من برنامجها له فائدة شخصية كبيرة لها بينما تبدأ حياتها المهنية. "التوجيه والتطوير محور تركيز رئيسي هنا في شل وجزء لا يتجزأ من الثقافة.

"شل رائعة للخريجين.
وأنا أشجع طلبة التعليم العالي الذين يبحثون عن وظيفة مهنية أن يتصفحوا الإنترنت ويكتشفوا لماذا".

مونيكا مهندسة في برنامج شل للخريجين

فرص للعقول الشغوفة بالتعلم

تعلمت مونيكا من موجهها أن تستفيد إلى أقصى درجة من كل مهمة تقوم بها سواء كانت كبيرة أم صغيرة

اعرف المزيد عن تجربة مونيكا
ثلاثة مهندسين يسيرون في موقع إحدى المصافي

ندعمك في تدشين حياتك المهنية

بصفتها خريجة في مجال الهندسة الكهربائية، كان وجود موجه عاملا رئيسيا في اختيار الخريجة لولوة لشركة شل.

تعرف على خبرة لولوة
موجه شل سكوت سكوت لو مع الخريجة إينا فيليسي مارجايا مشيرا إلى رسم تخطيطي على لوحة إعلانات

مساعدة الخريجين في مسيرتهم المهنية

يقول سكوت موجه إينا أنها تضع الأمور في نصابها الصحيح وتعزز ثقتها. اكتشف كيف ساعدها في تطوير مسيرتها المهنية.

اقرأ المزيد من إينا

قد تكون كذلك مهتما بـ

Careers at Shell

Discover more about a career at Shell from our engineers, financial analysts, IT professionals, scientists and more.

من نحن؟

تعرف على المزيد حول أعمالنا وأفرادنا وكيف تطورنا إلى ما نحن عليه الآن من مجرد محل صغير في لندن قبل 200 عامًا.